الرئيسية / وصفات رجيم / عمل خبز النخالة

عمل خبز النخالة

هو عبارة عن خبز محضّر مع نخالة القمح والطّحين، وهو النّوع الوحيد من الخبز الّذي يوصي به الأطباء وخبراء الصّحة لاحتوائه على الكثير من الألياف الصحيّة الّتي تساعد في المحافظة على عمل الجهاز الهضمي بشكل ممتاز، وتُشعر المعدة بالشّبع أسرع من أنواع الخبز الأخرى ممّا يساعد في عمليّة إنقاص الوزن. في هذا المقال سنقدّم لكم طريقتين مختلفتين لإعداد خبز النخالة الصحي، نرجوا أن تنال إعجابكم. خبز النخالة الكامل المكوّنات كوب من الماء الدّافئ. ربع كوب من الزّيت النّباتي. ربع كوب من العسل الطّبيعي. ثلاثة أكواب ونصف من الطحين. ملعقتان ونصف صغيرتان من الخميرة الفوريّة. ربع كوب من الحليب السّائل. ملعقة صغيرة وربع من الملح. طريقة التّحضير اخلطي الطّحين، والعسل، والماء، والزّيت النّباتي، والحليب، والخميرة والملح في وعاء كبير، ثمّ انقلي العجينة إلى سطح نظيف ومرشوش بالطّحين، واعجني بعد أن تبلّلي يديك بالقليل من الزّيت إلى أن تحصلي على عجينةٍ متماسكة وليّنة. غطّي الوعاء واتركيه في مكان جاف ودافئ إلى أن يتضاعف حجم العجينة. شكلّي العجينة بالطّريقة الّتي تريدينها وانقليها إلى صينيّة خبز مدهونة بالزّيت، واتركيها لمدّة ساعتين إلى أن يتضاعف الحجم. أدخلي الصّينيّة إلى فرن ساخن على درجة حرارة مئة وثمانين لمدّة أربعين دقيقة. خُبز النخالة البسيط المكوّنات ثلاثة أكواب من الماء الدّافئ. كيسان صغيران من الخميرة الفوريّة. ثلث كوب من العسل الطّبيعي. خمسة أكواب من الطّحين الأبيض. ثلاث ملاعق كبيرة من الزّبدة المذوّبة. ثلاثة أكواب ونصف من طحين القمح. ملعقة كبيرة من الملح. طريقة التّحضير ضعي الماء الدّافئ، والخميرة، وثلث كوب من العسل في وعاء كبير. أضيفي الطّحين الأبيض إلى الوعاء، واخلطي إلى أن تتمازج المكوّنات، ثمّ اتركيها لمدّة ثلاثين دقيقة. أضيفي ثلاث ملاعق من الزّبدة، وثلث كوب من العسل، والملح، وكوبان من طحين القمح إلى خليط الطّحين الأبيض. اعجني الخليط فوق سطحٍ نظيف مرشوش بالطّحين إلى أن تحصلي على كرةٍ من العجين ليّنة ولا تلتصق باليد. (يمكنك أن تضيفي المزيد من طحين القمح إلى أن تحصلي على النّتيجة المرجوّة). ادهني وعاءً كبيراً بالقليل من الزّبدة، وضعي العجينة فيها لمدّة ساعة أو إلى أن تتضاعف بالحجم مع التأكد من تغطيتها جيّداً. شكّلي العجينة بالطّريقة الّتي تريدينها ثمّ اخبزيها في فرن ساخن على حرارة مئة وخمسٍ وسبعين لمدّة خمسةٍ وعشرين إلى ثلاثين دقيقة. عند إخراج الخبز من الفرن قومي بدهن الوجه بالزّبدة الذّائبة لمنعه من الجفاف.

تعتبر القشرة الخارجية للقمح هي التي تمثل نخالة القمح، حيث هي في العادة لاتلقى أية اهتمام أو عناية من قبل العديد من الأشخاص، لكن نخالة القمح تمثل قيمة صحية وغذائية عالية، وهو من المركبات الهامة التي تعمل على تزويد الجسم بالعديد من حاجاته الضرورية، وخصوصاً على جسم الإنسان بأكمله، لها دور فاعل وممتاز في علاج الكثير من الأمراض، تكمن أهميتها في احتوائها على الألياف الطبيعية بصورة كبيرة، وتعتبر غنية بها، حيث أن الدور الأكثر أهمية لهذة الألياف هي أنها تحلل بواسطة البكتيريا الموجودة في المعدة، وتقوم بإنتاج أحماض دهنية مفيدة للجسم وذات سلاسل قصيرة، وأيضاً تحسن من عمل إنزيمات الهضم بسرعة، وأيضاً لديها القدرة على امتصاص الماء بكميات كبيرة، ومن هنا تأتي فوائد النخالة الكبيرة على الريجيم وإنقاص الوزن بشكل أسرع. فوائد نخالة القمح للريجيم تساعد نخالة القمح في عملية تخفيف الوزن الزائد عن حاجة الجسم، وأنقاص الوزن بصورة سريعة وضمن نتائج ملحوظة، لأنها تعتبر غنية بالألياف الغذائية المفيدة لصحة الجسم بالكامل، أيضاً تحتوي النخالة على كمية أقل من السعرات الحرارية، حتى أنّ أغلب أخصائية التغذية ينصحون بتناولها بشكل دائم، وأستبدالها محل الخبز الأبيض الذي يحتوي سعرات حرارية عالية، تعطي النخالة شعوراً بالشبع لأنّها تنفش في المعدة، وبالتالي تعمل على سدّ الشهية، فهي تعمل كهيئة إسفنج، وبالتالي الإحساس بامتلاء المعدة وعدم تناول المزيد من الطعام، كما تعمل على عزل الدهون الغذائية الضارة وتعوق من عملية امتصاصها في الجسم. فوائد نخالة القمح الصحية والطبية تعتبر ملين للمعدة والأمعاء: وبالتالي تخلص الجسم من الإمساك الذي يؤدي للإصابة بالعديد من الأمراض، وبسبب احتوائها على ألياف السليلوز بحيث تمنح العضلات الطراوة للتخلص من البراز بشكل سريع، وهي مفيدة لمرضى البواسير، لذا ينبغي تناول النخالة بشكل يومي للتخلص من الإمساك. تنظيم حركة القولون: وبالتالي التخلص من كافة أمراض القولون. تنظيم مستوى السكر بالدم، وتحول دون ارتفاعه بالجسم وحدوث الأمراض العديدة، وبالتالي منع ارتفاع الكوليسترول الردئ في الجسم. تنشيط العصارات الهضمية في الجسم. تعدّل وظيفة الغدة الدرقية. التحكم في نسبة الدهون في الموجودة في الجسم. الوقاية من الإصابة بداء الردب: وهو مرض معوي بحدوث التهاب في الجزء السفلي من القولون، وبروز عدة أكياس منه تسبب الألم الشديد لدى الشخص، وهو يصيب الكبار بالعمر أكثر. علاج عسر الهضم. تنشط حركة الأمعاء.

تسمى النخالة في بعض الدول العربية باسم الردة وهي عبارة عن القشرة التي تغطي الحبوب مثل الأرز، والشوفان، والقمح، والذرة والشعيرمن الخارج، كما وتمتلك هذه القشرة قيمة غذائية عالية، ولذلك عند إزالة النخالة عن الحبوب فإنها تفقد جزءاً كبيراً من قيمتها الغذائية وفوائدها، بالإضافة إلى ذلك تحتوي النخالة على العديد من العناصر الغذائية المفيدة والمهمة لصحة الإنسان مثل البروتينات، والمعادن مثل الحديد، والنشا، وبعض الزيوت مثل زيت جنين القمح، والصوديوم، والمغنيسيوم، والفسفور والكالسيوم، وتدخل النخالة في العديد من الصناعات الغذائية مثل المعجنات والخبز. إنّ تناول خبز النخالة بشكل منتظم ويومي كبديل عن الخبز الأبيض له العديد من الفوائد على صحة الجسم ومنها نذكر: يُستخدم خبز النخالة في الحمية الغذائية عند الأشخاص الذين يرغبون في إنقاص وزنهم والتخفيف منه وذلك لسببين الأول هو أنّ خبز النخالة لا يحتوي على السعرات الحراية والدهون التي توجد في الخبز الأبيض، والثاني هو أنّ النخالة تنفش في المعدة بعد تناولها ويزداد حجمها وبالتالي تمنح الشخص الشعور بالشبع وتجعله يأكل كميات قليلة من الطعام فيحصل على الوزن المطلوب. يساعد خبز النخالة في التخلّص من حالة الإمساك والحماية من الإصابة بالإمساك، ذلك لأنّ الألياف التي يحتوي عليها خبز النخالة تعمل على امتصاص الماء من الجسم وتعطي الفضلات الصلبة الليونة الكافية حتى تخرج من الجسم بسهولةكما وتسهّل حركة الأمعاء. يُستخدم خبز النخالة لعلاج حالات استقلاب الدّم خاصة عند الأشخاص المصابين بمرض السكري لأنّه يساعد في المحافظة على نسبة السكر في الدم. يعمل على موازنة نسبة الكوليسترول في جسم الإنسان بسبب قدرة النخالة على امتصاص الدهون الموجودة في الجسم. يُستخدم في علاج الأمراض التي تصيب القولون مثل القولون العصبي، ذلك لأنّ خبز النخالة يساعد في تنظيم حركة القولون وعمله كما يعمل أيضاً على التخلّص من المواد الضارة التي قد تتجمّع في القولون. يساعد في التخلّص من أمراض القناة البولية التي قد يتسبب بها عسر الهضم والفضلات الصلبة ويساعد في تقوية المناطق التناسلية. يعمل خبز النخالة على تنظيف المرارة والنخلّص من الحصوات الموجودة بها بالتدريج. تعمل النخالة عند تناولها بشكل منتظم ويومي على الحماية من الإصابة بالأمراض القلبية والأمراض المزمنة كالأورام السرطانية الخبيثة. يحمي خبز النخالة من الإصابة بالتهابات القولون. التخلّص من مشكلة عسر الهضم والعمل على تسهيل الهضم. يساعد في تقوية الدماغ وأعصابه. وبعد أن تعرفنا على هذه الفوائد العديدة لخبز النخالة يجدر بنا تناوله كبديل عن الخبز الأبيض للحصول على الفوائد التي ذكرناها سابقاً وللحماية من الإصابة بالأمراض على المدى البعيد.

عن Dina

شاهد أيضاً

طريقة قلي البطاطس بدون زيت للرجيم

لإتمام أيّ عمليّة قلي لا بدّ من توفّر كمّيّة معقولة من الزيت لقلي المواد فيه، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *