الحشرات

أنواع الحشرات واسماؤها

يعاني الكثير من الناس من الحشرات المنزلية المنتشرة في أرجاء البيت، والتي تشكل مصدراً للإزعاج إضافةً إلى الخطر الذي تشكله على صحة الإنسان؛ لأنّ معظمها يكون ناقلاً للأمراض وتحديداً المعدية؛ لأنّها غالباً تكون نشيطة وتستطيع التنقل والعيش في بيئات مختلفة وقذرة فتحمل الكثير من الجراثيم والأوساخ والميكروبات المسببة للأمراض؛ لذلك سوف نتناول هنا أنواع الحشرات المنزلية بشيءٍ من التفصيل

نظراً للعدد الضخم من فصائل الحشرات وتنوّعها، سنتعرّف اليوم على جزء من هذه الفصائل والأسماء؛ حيث سنُسلّط الضوء على الأنواع الأكثر أهمية وانتشاراً منها.

مجموعة القمامات والعواشب

أسماء الحشرات التي تنتمي لهذه المجموعة:

الصراصير: تَتواجد الصراصير في المناطق القريبة من المساكن التي يعيش فيه الإنسان، كما أنّها تعيش داخل المنازل أيضاً، وطعامها الأساسي هو النفايات، وتُعتبر الصراصير أشهر أعضاء هذه المجموعة وأكثرها انتشاراً.
الجراد: يعتبر الجراد أكثر أنواع هذه المجموعة تخريباً، وإيذاءً للإنسان؛ فهو من أكثر الحشرات التي تُسبّب خطراً على المَحاصيل الزراعية، فتؤدّي إلى إتلافها وتخريبها.
الجندب: يُعتبر هذا النوع أقلّ أنواع حشرات هذه المجموعة ضرراً؛ إذ إنّه يعيش في المروج ولا يُسبّب أيّ أضرار، ولكن منظره غير مستساغ.
مجموعة المستعمرات

سُمّيت هذه المجموعة بهذا الاسم لأنّ جميع أنواع الحشرات التي تنتمي لها تعيش في بيوت على شكل مستعمرات، ومن أهمّ الحشرات التي تنتمي لهذه المجموعة:

النحل: وهي من أكثر الحشرات فائدة للإنسان؛ حيث إنّها الحشرة المسؤولة عن إنتاج العسل، وتَعيش في مستعمرة تحتوي على خليّة خاصّة بملِكة النحل، وخلايا مجاورة لها لصناعة العسل وتخزينه.
الدّبابير: وهي ذكور النحل.
الزنابير: وتَعيش في أعشاش خاصّة، تقوم بصناعتها من الخشب.
النمل: وله أنواع كثيرة، ويَعيش في مستعمرة عادةً ما يتمّ حفرها في التراب.
مجموعة الفراش والعث

تحتوي هذه المجموعة على نوعين من الحشرات وهما:

الفراش: وهي حشرة جميلة المظهر، لها جناحان تتميّزان بألوان زاهية، تتواجد كثيراً بين الأزهار، ويَكثر نَشاطها في النهار.
العث: وهو ذو مَظهر شبيه جداً بالفراش، إلّا أنّ نشاطه وتحرّكاته تكون في الليل، على عكس الفراش الّذي ينتشر نهاراً، وينام ليلاً.
مجموعة الذباب

وهي من أكبر مجموعات الحشرات، وتتّصف أنواعها بأنّ لها جناحين، وهي صغيرة جداً من حيث الحجم، ومن أهمّ أنواعها:

الذباب المنزلي.
الذباب الخارجي بأنواعه.
البعوض.
ومن أبرزها وأكثرها انتشاراً ما يأتي:

الذباب: من أكثر الحشرات المزعجة انتشاراً في البيوت، كما أنّها تعدّ خطيرة في كثير من الأحيان؛ لأنّها تحمل الكثير من الأمراض المؤذية كالكوليرا والتيفوئيد، ويمكن التخلّص منها من خلال رشّ النوافذ والأرضيات وتحديداً أرضية المطبخ في الليل بالمبيدات الحشرية والسموم التي تعمل على قتلها؛ ليتمّ إزالتها في الصبح من خلال تكنيسها، بحيث يتم وضع أوراق لاصقة تستطيع تجميع الذباب عليها والتصاقه بها؛ ليتمّ إحراقها والتخلّص منها بعد تجمعه عليها وهي بأحجام مختلفة، ولكنّها من الحشرات المقززة حيث تقف على النفايات، ومن ثم تأتي للمنزل، فتقف على الطّعام، ناقة الجراثيم، والأوساخ العالقة بأقدامها عليه، وتترك فضلاتها على الجدران، فتبدو كنقاط سوداء، أو صفراء، كما أن صوت طنين أجنحتها مزعج جداً، وللتخلّص منها ينصح بقطع ليمونة من المنتصف، وتثبيت مجموعة من أعواد القرنفل عليها، ووصعها في المنزل.
البعوض: حشرات صغيرة طائرة، تنتشر في الأماكن التي يوجد بها ماء، وأماكن تربية الحيوانات، والمستنقعات، لسعتها مؤلمة، وتترك أثراً على الجلد، كما أنّ العديد من أنواعها تنقل أمراض خطيرة للإنسان مثل الملاريا، وللتخلّص منها ينصح بغلي بعض أوراق النّعناع، ووضع المغلي في علبة رذاذ، ورشّ المنزل به، فسيكون معطراً للمنزل، وطارداً للبعوض في الوقت ذاته، ولتجنّب لسعاته أثناء النّوم، ينصح بوضع بعض أوراق النّعاع بجانب السّرير، وتحديداً المنتشرة في المناطق عالية الرطوبة كالبرك والبحيرات والمستنقعات وغيرها، ويحمل البعوض الكثير من الأمراض الخطيرة والمؤذية من بينها الملاريا والحمّى الصفراء، ويمكن التخلّص منه بوضع كمية من المبيدات الحشرية في البيت، ويُفضّل أن يتمّ إغلاق مداخل المنزل قبل رشها، أو وضع كمية من المواد النفطية كزيت البترول في مصارف المياه وتحديداً في فصل الصيف، ولكن يجب الحذر واختيار مادّة خاملة.
النمل: النمل هي هي حشرات صغيرة، تعيش بأعداد كبيرة، ومنها ما هو أكبر حجماً ويمتلك أجنحة، ولكنّ النّوع المنتشر في البيوت هو الصغير، وليس له أجنحة، وتعيش هذه الكائنات في الثقوب الموجودة في الجدران، أو الأثاث الخشبي وما شابه، وتهجم على فتات الأطعمة على الأرض وتنقلها إلى بيوتها، وللتخلّص منها ينصح بسكب الخّل عند مدخل تجمعها لعدّة مرات، حتى تختفي من المنزل، كما يمكن استخدام زيت الشاي بالطريقة نفسها يكثر انتشاره في المطبخ بين الرفوف وفي الخزائن التي تخزن فيها الأطعمة، وهنا يتم إزالة الأطعمة ورشّ الخزائن بأحد المبيدات الحشرية أو مسحها بكمية من زيت البترول.
العثة: تتواجد في الملابس والسجاد والفرو والبطانيات، ويتمّ التخلّص منها من خلال تنظيفها جيداً للتخلص من البويضات بدايةً، مع ضرورة تخزينها بعد تنظيفها في علب نظيفة ومغلقة بشكل محكم.
القمل: وهو من الحشرات التي تصيب الإنسان نفسه ووتواجد في فروة الرأس تحديداً، ويتمّ التخلّص منه بتجنب أسبابه مثل العناية بنظافة الشعر وعدم استخدام الأدوات الشخصية للآخرين، وهناك أدوية خاصة تعمل على قتله والتخلص منه.
البراغيث: تقوم أيضاً بنقل مرض الطاعون من خلال حشرات وحيوانات أخرى كالكلاب والقطط، ثمّ إلى الإنسان، ويمكن القضاء عليها بوضع الأثاث والمفروشات في مناطق معرّضة لأشعة الشمس، وضرورة اتّباع قواعد النظافة الأساسية واستخدام المبيدات الحشرية.
الصراصير: وهي من أكثر الحشرات المنزلية التي تثير الاشمئزاز والخوف وتحديداً عند الإناث، وتعيش في أكثر أماكن البيت رطوبة وعفانة، ويتمّ التخلّص منها عن طريق رشها بالمبيدات الخاصة بالتخلص منها، وهو من أسرع الحشرات تكاثراً ويسبّب وجوده الكثير من المشاكل؛ لذلك يجب التخلّص منه بسرعة.
بعض أنواع الحشرات الطائرة

هناك العديد من أنواع الحشرات الطائرة نذكر بعضاً منها:

الخنافس: تُعتبر الخنفساء من ذوات الجناح الغمدي، وتستطيع العيش في معظم البيئات المختلفة، وتتغذى على النباتات، والفطريات، وقضم الأشجار، والزرع والمحصول، وبعضها يتغذى على افتراس الحشرات واليرقات والهوام.
الفراشات: تُعد الفراشات من أروع وأجمل الحشرات الموجودة على الإطلاق، وهي ذات ألوان متعددة وجميلة ومرسومة بأشكال هندسية بديعة، وهذه الألوان عبارة عن صبغيات ألوان تفرزها الفراشة، ويعمل ضوء الشمس على عكسها من خلال عواكس دقيقة، وتعيش الفراشة في كافة أنحاء العالم، سواء في الغابات المدارية المطرية، أو الحقول والغابات، أو على قمم الجبال الباردة، أو حتى في الصحاري الحارة.
الجراد: يُعتبر الجراد من رتبة مستقيمات الأجنحة، ويتغذى الجراد على النباتات المختلفة، بالإضافة إلى الثمار والبذور وقشور النبات والبراعم، ويُشكل الجراد أضراراً جسيمة النباتات، وتعتمد شدة هذه الأضرار وخطرها على المدة التي سيبقى بها الجراد في تلك المساحة، وحجم الجراد، ومرحلة المحصول، ويمكن مكافحة الجراد من خلال رش المبيدات في المنطقة التي يتواجد فيها.
النحل: يُصنف النحل من رتبة غشائيات الأجنحة، وهي من الحشرات المفيدة للإنسان، حيثُ تقوم بإنتاج العسل، وإنتاج شمع النحل، ولكن في حالات دفاعية قد تُسبب ضرراً للإنسان من خلال لسعه، ولكن تموت النحلة بعد اللسع وذلك لانفصال جزء من أمعائها.
وغيرها من أنواع الحشرات الطائرة مثل الدبور، وفرس النبي، والنمل الطيار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *